تسويق مهنة التصميم

لربما يكون من الصعوبة تسويق مهنة مصمم طباعي لعدم انتظام السوق لصالح هذه المهنة. وحيث أن التصميم الجرافيكي رديف لتصميم الخطوط الطباعية فقد رأيت أن أسوق سلعتي في هذا المجال الذي أجده ممتعاً حقاً. وقد رأيت أن أعرض سلعتي على المستوى الدولي فقمت بتصميم نشرة إعلانية على شكل مطوية ليتسنى لي توزيعها على زبائن مستهدفين أثناء زيارتي لهم وعرض خدماتي عليهم. وأحب أن أشرك متابعيّ مدونتي تجربتي في إعداد هذه المطوية.

هذه هي الصفحة الخارجية للمطوية. ولا أدري كيف خطر لي إختيار المنظومة اللونية إلّا أني أعرف تماماً لم اخترت الخطوط. وكان هدفي التصميمي هو إعطاء النشرة صفة الخدمة الراقية. وكان من بين الخطوط التي جذبت نظري والتي كانت تعكس الأناقة هو الخط الذي استخدمته شركة Ipekyol التركية للأزياء الرجالية. وبعد رفع صورة لعلامتهم التجارية المكتوبة بهذا الخط على موقع Font Squirrel استطاعت أداة التعرف في هذا الموقع من تحديد نوع الخط المستخدم وقدمت لي عدداً من البدائل كان أقربها هو خط Wes FY. واستخدمت الخط بوزنين كما هو ظاهر في الصورة مع توسيع المسافة بين الحروف للحصول على التأثير المطلوب.
وحينما يفتح المستخدم الطية الأولى يجد الثلث الأول من الوجه الداخلي مع الثلث الأخير من الوجه الخارجي. وقد حاولت في هذا المستوى توضيح ما يتعلف باستخدام العنصرين الرئيسيين في التصميم الجرافيكي وهما المكونات الجرافيكية والخطوط الطباعية. وهنا تتغير المنظومة الطباعية فيما يتعلق بالخطوط المستخدمة. فقد اخترت أن أمثل عنوان الخطوط الطباعية بنمط مقترن بها واخترت خط Trajan القريب من الخطوط الرومانية لإضفاء صفة العراقة التاريخية الملازمة للخطوط الطباعية. أما ما يتعلق بعناوين العناصر الجرافيكية فأبقيت خط Wes-FY مع إستخدامه بمسافات متقاربة ووزن ثقيل لوقع أقوى على طريقة Helvetica. واخترت خط Rockwell للنصوص عبر المطوية كلها لأن هذا الخط يتناسق مع خط العناوين من حيث أن الأثنين من صفة الـ Geometric في حين أن خط النص يجسّر ما بين الطراز التاريخي والحداثة.
وقدمت للمستخدم مهرجاناً من الخطوط والألوان والصور حينما يفتح المطوية بكاملها. وحاولت أن أغطي جوانب العمل التصميمي من كافة نواحيه من حيث العناصر المكونة للتصاميم والتي تشمل: Images, Illustrations, Infographics, Icons وبالتأكيد Typography. ولربما التففت حول تحديات التصميم من حيث أختيار الخلفية الداكنة والتي هي بالنسبة لي أسهل من الخلفية البيضاء في التصميم.
ولتوديع المستخدم أقدم له روابط للوصول إلى المواقع التي يمكن من خلالها التعرف على أعمالي بالتفصيل بالإضافة الى تقديم معلومات للإتصال. واخترت الألوان الباردة والمريحة لسببين. الأول لأنه يعبر عن الأناقة والثقة المطلوبة في الأعمال بالإضافة الى توضيح قدراتي في التصميم ضمن منظومات لونية عديدة. وتتسق هذه الصفحة من حيث الخطوط الطباعية مع عموم التصميم مع زيادة خط مائل والذي يمثل ما يمكن إعتباره التوقيع الشخصي.
وحيث أن الموضوع يتعلق بمطوية مطبوعة على الورق حاولت أن أقيم التصميم في وضعه النهائي فقمت بطباعة المطوية عند أحدى مكاتب خدمات الطباعة في عمّان. كما قمت بتجربة وضع المطوية في مغلف يعطي للمطوية طابع القيمة العالية. والمغلف عبارة عن ورقة بوزن ثقيل ولون أزرق غامق يغلق بواسطة لصقة دائرية مختومة تحاكي وظيفة شمع الختم.
المطوية وقد تربعت بزهو على غلافها الحافظ

من أجل المقارنة

وللمقارنة أحب أن أعرض على حضرات المشاهدين الكرام تجربتي قبل ما يقارب السنة في ذات مجال تصميم المطويات والمواد الإعلانية. فقد خطر لي بعد أن أتممت خدمتي مع المنظمة الدولية التي عملت فيها لما يزيد على الـ18 سنة أن أبدأ مشروعاً في التدريب على إستخدام تطبيقات Adobe الثلاث: Photoshop, Illustrator, InDesign بالإضافة الى برمجة الإنترت باستخدام برنامج الـ DreamWeaver. وكانت المواد الإعلامية موجهة الى السوق المحلية للأردن ولذلك قمت بتنفيذها بكل من اللغة العربية والإنجليزية، حيث كان من ضمن أهداف التدريب هو اكتساب مهارات إستخدام التطبيقات مع التعرف على لغة المهنة على المستوى العالمي. ولنطلع الآن على هذه المواد الإعلامية.

مع أن النص الغالب من حيث الكمية هو النص الإنجليزي إلا أن العناوين العربية أكثر وضوحاً بحكم الألوان المختارة لها. وأغلب العناصر المستخدمة في التصميم هي من عملي باستثناء الصورة في الخلفية والخط الطباعي. ولا زلت أستخدم خط TheSans من تصميم Lucas de Groot الذي ينسجم مع الخطوط اللاتينية الى حد كبير. (تذكروا ما قلنا عن الخطوط اللاتينية في تدوينات سابقة وأنها التي تكتب بها أغلب اللغات الغربية).
وينفرد برنامج الـDreamWeaver لوحده في دورة مخصصة وذلك لأنه يجمع تحت مظلته العديد من المعارف البرمجية والتي تشمل HTML5, CSS3, JavaScript, php, MySQL. وباستثناء الـMySQL فإن برنامج الـDreamWeaver يقدم أدوات رائعة لتطوير المواقع وتطبيقات الإنترنت.
وحيث أني حاولت أن أستثمر خبرتي في العمل مع الأمم المتحدة فقد حاولت أن أقيم دورات لإرشاد الشباب الى طريقة الحصول على عمل مع منظمات الأمم المتحدة. ونرى أن الألوان المستخدمة في هذا التصميم حيادية بالمقارنة مع التصميمين السابقين وذلك لأنني بدأت التصميم بتضمين صوراً فوتوغرافية عن الأمم المتحدة ولكن بعد الإستدراك رأيت ألّا أضمّن الصور لعدم امتلاكي حقوقها. فرفعت الصور التي كانت ستكون أكثر إشراقاً على الخلفية الحيادية المختارة ووضعت عناصر جرافيكية مثل الرموز والعلامات عوضاً عن الصوّر.

الإستنتاجات

عموماً أستطيع القول بأن التصميم باستخدام الخطوط اللاتينية أكثر متعة وذلك لسعة المجال التصميمي الناتج عن كثرة الخطوط اللاتينية التي تلبي الحاجات الوظيفية المتنوعة. وهذا تأكيد لذات النتيجة التي توصلت إليها في تجاربي التصميمية السابقة. وأقول ذلك بصراحة وكل الإيجابية ذلك لأني أعتبر هذا بمثابة التحدي الذي يدفعني الى تطوير الخطوط العربية لتلحق بمثيلاتها في اللغات الأخرى وليستعيد الحرف العربي مجده بتوفيق الله وجهد الشباب الغيور على تراثه.

وختاماً وحيث أننا على أبواب أيامٍ عظيمة هي العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، أسأل الله العظيم أن يتقبل منّا صالح الأعمال وأن يوفقنا وإياكم لكل ما هو خير.

تصميم المصاحف

الأرث الثقافي العظيم

حرص المسلمون الاوائل على حفظ القرآن الكريم من خلال تدوينه وسارعوا بعد وفاة النبيّ صلى الله عليه وسلم على جمع القرآن في المصحف. وقد أولى المسلمون عبر تاريخهم إهتماماً إستثنائياً بهذا الكتاب العظيم من حيث دقة ضبط المضمون الذي تعهد الرب سبحانه بحفظه وكذلك بتجويد شكل المصحف أيضاً.

وقد كان المصحف من بين العوامل المهمة التي ساعدت على تطور الخط العربي. فقد دعت الحاجة الى جعل المصحف مقبولاً ومقروءاً من قبل مستخدميه الى تطوير الخط ليتناسب مع الأداء اللفظي الصحيح للقرآن الكريم. وبذلك تطور الخط العربي في مكوناته ليضيف الى أشكال الحروف الأساسية الحركات ورموز الضبط واللفظ.

TuebingenMushaf
هذا مصحف أثري محفوظ في جامعة توبينجن الألمانية وقد تبين مؤخراً من خلال فحص عمر المخطوط أنه يعود الى فترة تلت وفاة الرسول المصطفى صلى الله عليه وسلم بـ 20 الى 40 عاماً. ونلاحظ أن المصحف عملي في تكوينه يهدف الى جمع النص أكثر من أي مؤدىً آخر. وقد تطورت المصاحف بعده لتتضمن تحسينات كثيرة في رسم كلمات القرآن من حيث تثبيت النقاط وإضافة الحركات وعلامات القراءة وكذلك تحسينات في الإخراج الجمالي للمصحف من خلال النقوش والزخرفة والتذهيب وطريقة صناعة المصحف.
سرعان ما تطورت صناعة المصاحف بعد اختتام الرسالة السماوية وظهرت في الفترة الأموية وأوائل حكم العباسيين مصاحف غاية في السمو والجمال والإتقان في الصنعة لا يزال الباحثون يكتشفون جوانبها.
سرعان ما تطورت صناعة المصاحف بعد اختتام الرسالة السماوية وظهرت في الفترة الأموية وأوائل حكم العباسيين مصاحف غاية في السمو والجمال والإتقان في الصنعة لا يزال الباحثون يكتشفون جوانبها.

ولم تكن الإحتياجات العملية المحرك الوحيد لتطوير المصاحف حيث أن الرغبة في تجميل القرآن المكتوب في المصاحف ماثلت الرغبة في تجويد قرائته وصوته. لذا نرى عبر تاريخ كتابة المصاحف آيات من الجمال قلما نجدها في أي كتاب آخر وخذ مثالاً لذلك ما عرضناه عن مصحف الظاهر بيبرس الثاني في مقالة سابقة.

 مصحف قنصوه الغوري

وكنت قد أوردت صورة في مقالة سابقة عن بعض الأجانب وهم يعالجون مصحفاً ضخماً حيث وضعت الصورة بعنوان: “قبّلوا تراثكم الوداع” لما لاحظته في الصورة عن الطريقة التي يعالج بها هؤلاء الكنز العظيم الذي كان بين أيديهم كأنما غنموه وهم غير مصدقين. والحقيقة أن الصورة تعود لخبر عن مصحف ضخم تم صناعته قديماً لسلطان المماليك قنصوه الغوري وآل الى مقتنياتهم بطريقة أو أخرى. والمصحف كبير في أبعاد تبلغ 60 في 90 سنتيمتراً ويبلغ وزنه 52 كيلوغراماً. وهو مكتوب بخط محقق كبير وجميل كانت الصفحات الثلاث الأولى منه مذهبة وبقية الصفحات بالحبر الأسود المكتوب على ورق أسمر سميك.

مصحف السلطان قنسوح الغوري محفوظاً في جامعة مانشيستر ومعروض بدقة على موقعهم.
مصحف السلطان قنصوه الغوري محفوظاً في جامعة مانشيستر ومعروض بدقة على موقعهم.

وقد قامت جامعة مانشستر بتصوير المصحف وعرضه بوضوحية عالية من خلال تطبيق يمكن الوصول إليه عبر هذا الرابط. وهو عمل عظيم نشكرهم عليه. ومع أني قد إنتقدت إستحواذهم على آثارنا بما قطع إتصال الأجيال الجديدة في هذه الأمة عن تراثها الحضاري إلا أنهم بكل تأكيد أقدر منّا اليوم على نشر هذه المعرفة المفيدة والتي تتيح للعالم أجمع أن يستفيد من هذا المورد الثقافي العظيم.

تطبيق لعرض صفحات مصحف قنسوح الغوري بوضوحية عالية تستطيع دراسة تفاصيل صناعته. وهذا مهم جداً للباحثين في دراسة المخطوطات القديمة وما يتصل بها كتاريخ الخط العربي حيث يمكن معرفة الكثير من دراسة التفاصيل الدقيقة التي يفهم منها طريقة صناعة المصحف.
تطبيق لعرض صفحات مصحف قنصوه الغوري بوضوحية عالية تستطيع دراسة تفاصيل صناعته. وهذا مهم جداً للباحثين في دراسة المخطوطات القديمة وما يتصل بها كتاريخ الخط العربي حيث يمكن معرفة الكثير من دراسة التفاصيل الدقيقة التي يفهم منها طريقة صناعة المصحف.

ولنعرض مجموعة من الصفحات التي قمت بتحميلها من موقع جامعة مانشيستر دون أي تعليق لنترك للقارئ فرصة الإستمتاع بجمال الصفحات حسب تذوقه لها.

0006

0007

0005

0939

0325

0015

0016

0123

0169

0203

0203 (1)

0231

0278

0294

أما اليوم؟!

إنتهى الإبداع في تصميم وإنتاج المصحف عندنا منذ فترة طويلة. وعادت المصاحف اليوم تلبي الحاجة العملية فقط والمتمثلة بإيصال النص القرآني الى البشرية باكثر ما نستطيع من الدقة والضبط. وهذا هدف عظيم في حد ذاته ولكنه فقد الكثير مما تم بناؤه واكتسابه عبر تاريخ الأمة القرآنية. وتجمد تصميم المصحف اليوم حول قوالب ووصفات جمالية وضعت في أواخر الدولة العثمانية ولا يجرؤ أو لا يقدر أحد في هذه الأيام على تغييرها. فحركة الإبداع والمبادرة ماتت في هذه الأمة وأصبحنا نسبح في تيار الحياة لنبقى على قيد الحياة نأكل ونتكاثر دون أن نضيف الى مسارنا أي إعمار وأي تجديد.

يمثل قالب مصحف المدينة المنورة المثال الذي تصنع على أساسه أغلب المصاحف المنشورة في هذا الزمان. ويظل هذا القالب غالباً حتى في المصاحف الألكترونية. والصورة في أعلاه مأخوذة عن إحدى التطبيقات الألكترونية للمصحف الشريف.
يمثل قالب مصحف المدينة المنورة المثال الذي تصنع على أساسه أغلب المصاحف المنشورة في هذا الزمان. ويظل هذا القالب غالباً حتى في المصاحف الألكترونية. والصورة في أعلاه مأخوذة عن إحدى التطبيقات الألكترونية للمصحف الشريف.
تجدر الإشارة الى عمل المصريين في طباعة القرآن الكريم بحروف طباعية (على نقيض مصحف المدينة الذي كان أول من خطّه هو عثمان طه من سوريا الحبيبة). وقد كنت من المعجبين جداً بهذا العمل ومن فترة طويلة. ويعد هذا العمل من الإنجازات الطباعية ا لعظيمة التي فتحت الباب لتصميم حروف طباعية عربية جميلة.
تجدر الإشارة الى عمل المصريين في طباعة القرآن الكريم بحروف طباعية (على نقيض مصحف المدينة الذي يستند على عمل الخطاط). ولربما كان المصحف الأميري الذي طبع في المطابع الأميرية في بولاق هو أول مصحف طبع بالحروف المعدنية المنفصلة. وقد كنت من المعجبين جداً بهذا العمل ومن فترة طويلة. ويعد هذا العمل من الإنجازات الطباعية العظيمة الرائدة في تقديري.

مشروعي الجديد

إن التصدي لتحسين الطباعة العربية أمر صعب يتطلب نقلة متعددة الأبعاد تشمل الجوانب الثقافية والفنية والإقتصادية والتربوية بل وحتى السياسية. والوصول الى نتائج عملية واسعة التطبيق تتطلب جهداً قد يتعدى ما يستطيع الفرد الواحد أن يقدمه. ولكن بالنسبة لي لا أستطيع أن أترك الأمر دون محاولة. والمشكلة هي أني أرى إمكانية واسعة في التطوير ولكن الوسائل تكون عادة محدودة ومحفوفة بالعقبات. ثم أن الأمر حينما يتعلق بالمصحف الشريف فإنه يتطلب الكثير من العناية والجهد.

رزمة الخط العثماني من مجمع الملك فهد لطباعة القرآن الكريم في المدينة المنورة تضمنت النص القرآني في ملف مايكروسوفت وورد وخط رقمي من تصميم أشفاق.
رزمة الخط العثماني من مجمع الملك فهد لطباعة القرآن الكريم في المدينة المنورة تضمنت النص القرآني في ملف مايكروسوفت وورد وخط رقمي من تصميم شخص مجهول إسمه أشفاق أحمد نيازي.

 وقد كانت الرزمة التي نشرها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف في المدينة المنورة مبعث الشرارة التي أشعلت فيّ الهمة لعمل مصحف بمواصفات جديدة. وقد حاولت الإستفادة من الخط الرقمي الذي جاء في الرزمة والذي صممه شخص إسمه أشفاق أحمد نيازي (يدلل إسمه على أنه من جنوب آسيا كالباكستان أو الهند) في تنفيذ المصحف إلا أني وجدت أن الخط يمثل النص القرآني ضمن برامج مايكروسوفت بشكل صحيح ولكن يظهر مشاكل في تمثيل النص على منصات متصفح الكروم أو السفاري.

وقد كانت رحلة إعداد المصحف التي بدأت في نهاية العام الماضي مغامرة شيقة تعلمت فيها الكثير الكثير. وكان من بين ما تعلمته هو كشط صفحات الإنترنيت لتجميع المحتوى الذي إحتاجه والمتمثل بالتفاسير ومعاني كلمات القرآن الموجودة على الإنترنيت وتقوية قدراتي في برمجة الـ#C مع تعلم لغة الـphp. إلا أن ألجانب الأكثر متعة كان تصميم صفحات الويب باستخدام برمجة الـcss3 والتي تكون مع لغة الجافاسكريبت أداة قوية في صناعة تطبيقات الإنترنيت. وسأحاول أن أعرض فصولاً من هذه المغامرة في تدوينات لاحقة بإذن الله.

كانت محاولة صناعة مصحف الكتروني يعرض النص القرآني بدقة تحدياً كبيراً. ولكن طموحي يتعدى مجرد التمثيل الدقيق حيث أحاول إسترجاع الجوانب التصميمية العريقة التي سنتها أجيال من الخبراء والفنيين الإسلاميين من قبلنا.
كانت محاولة صناعة مصحف الكتروني يعرض النص القرآني بدقة تحدياً كبيراً في حد ذاته. ولكن طموحي يتعدى مجرد التمثيل الدقيق حيث أحاول إسترجاع الجوانب التصميمية العريقة التي سنتها أجيال من الخبراء والفنيين الإسلاميين من قبلنا والتي لم يعد يهتم بها صنّاع المصحف في الوقت الحالي.

الضوء الخافت عند نهاية النفق

ما الفرق بين تصميم الخطوط والتصميم الطباعي والتصميم الجرافيكي؟

أكيد هناك فروقات تميز كل مجال عن الآخر ولكن المهم الذي أريد أن أركز عليه في هذه التدوينة هو القاسم المشترك الأعظم بينهم وتحديداً فيما بين تصميم الخطوط الطباعية والتصميم الطباعي.

وسأبدأ في تعريف بسيط للتصميم الطباعي ومن وجهة نظر تقليدية. فالتصميم الطباعي في نظري هو ما يتعلق بتصميم الصفحات الطباعية. فحسب معرفتي فإن تقاليد الطباعة التي أخذت منحىً جديداً مع إضافات جوتينبرغ إليها في القرن الخامس عشر واستمرت بشكل أو آخر الى حد هذا اليوم فهي تشمل كلاً من تصميم الخطوط وتصميم الصفحات.

وعلى الرغم من الإهتمام التصميمي الذي يحظى به الحرف عند صناعته فإن تصميم الحرف مع ذلك يأخذ بنظر الإعتبار مصيره في الصفحة الطباعية أيضاً. وأعتقد أن هذا هو الأهم. فالمستخدم للمطبوع سواءً كان ذلك المطبوع الورقي أو المطبوع الرقمي كصفحات الإنترنيت أو الصفحات التي تظهر على الشاشات بأنواعها يتأثر بتصميم الصفحة أولاً التي لها التأثير الأكبر من حيث توصيل الفكرة إليه. وكل ما يفعله الحرف ضمن الصفحة هو المساعدة في تحقيق التأثير الأفضل للصفحة الطباعية وذلك من خلال وضعه في العناوين والنصوص.

الإهتمام بشكل الصفحة تقليد قديم عند صانع الكتاب العربي المسلم. وهو تقليد لربما ضاع مع الكتاب والصفحة العربية المعاصرة. وهذه صفحة من مصحف بخط كوفي قديم رائع. ومع جمال الخط حقق الخطاط مستوى جمالي أكبر من خلال التصميم الإجمالي للصفحة.
الإهتمام بشكل الصفحة تقليد قديم عند صانع الكتاب العربي المسلم. وهو تقليد لربما ضاع في الكتاب والصفحة العربية المعاصرة. وهذه صفحة من مصحف بخط كوفي قديم رائع. ومع جمال الخط، حقق صانع هذا المصحف مستوى جمالي أكبر من خلال التصميم الإجمالي للصفحة.

من بعض المشاريع الأخيرة

ولربما نفست سابقاً على هذه المدونة عن بعض إحباطاتي في إيجاد الخطوط العربية المناسبة لمشاريعي الطباعية. فبالكاد يستطيع المصمم أن يجد الخطوط العربية المناسبة لنوع المطبوع المطلوب منه. وهذا النقص أكثر إشكالاُ فيما يتعلق باحتياجات صفحات الإنترنيت.

إلا أنني استطعت في مشروعي الأخير أن أجمع بين بعض الخطوط المناسبة والمتوفرة لدي لصياغة تصميم لمطبوع رقمي (PDF) يتضمن جداول وأشكال وخرائط بالإضافة الى النص. وقد كانت نتائح المحاولات في هذه المرة أحسن من سابقاتها من حيث تجانس الخطوط مع الغاية التصميمية للمطبوع. وقد أحببت أن أشارك قرّاء هذه المدونة نماذج من هذه المحاولات الأخيرة.

المشروع الأول: تقرير رسمي

المثال الأول هو تقرير رسمي طلب منّي إعداده. وهو تقرير لتقدير إحتياجات إعادة إعمار مناطق متضررة من أعمال عسكرية. وقد قمت بتغيير أسماء الأماكن في هذا النموذج لأسباب إدارية ومع ذلك حاولت إبقاء الأهم فيما يتعلق بالناحية التصميمية.

غلاف التقرير. وقد إستخدمت خط مريم للعنوان الرئيس لصلابته. أما الخط المساعد للعناوين الثانوية فهو خط حسن لبنان من تصميم محمد حسن الشنقيطي.
غلاف التقرير. وقد إستخدمت خط مريم للعنوان الرئيس لصلابته. أما الخط المساعد للعناوين الثانوية فهو خط حسن لبنان من تصميم محمد حسن الشنقيطي.
نموذج من إحدى الصفحات الداخلية. وقد إخترت هذه الصفحة لأنها تتضمن جدولاً. ولم أكن أقصد إختيار خط وينسوفت برو الذي قام برنامج إنديزاين باختياره حسب إعداد سابق على ما أعتقد. أما أنا فقد كان إختياري التصميم يعتمد على خط مريم للعنواين الرئيسة وخط حسن لبنان للعنواين الثانوية وخط أدوبي عربي للنصوص.
نموذج من إحدى الصفحات الداخلية. وقد إخترت هذه الصفحة لأنها تتضمن جدولاً. ولم أكن أقصد إختيار خط وينسوفت برو الذي قام برنامج إنديزاين باختياره حسب إعداد سابق على ما أعتقد. أما أنا فقد كان إختياري التصميمي يعتمد على خط مريم للعنواين الرئيسة وخط حسن لبنان للعنواين الثانوية وخط أدوبي عربي للنصوص. لاحظ أنني قد إستخدمت الفراع حول مساحة النص كما يفعل صناع الكتب العربية الأوائل.
صفحة لخارطة ضمن التقرير. وقد إستثمرت مزايا كل من برنامج الإنديزاين والإليستريتور والفوتشوب في هذ الصفحة. فصورة الخارطة تم تحسينها في الفوتوشوب ثم وضعت عليها البيانات في برنامج الإليستريتور بعد سحب البيانات من برنامج أكسل ثم قمت بإضافة النصوص في إنديزاين. والخط هو وينسوفت برو الذي وجدته مناسباً لطبيعة الخارطة.
صفحة لخارطة ضمن التقرير. وقد إستثمرت مزايا كل من برنامج الإنديزاين والإليستريتور والفوتشوب في هذ الصفحة. فصورة الخارطة تم تحسينها في الفوتوشوب ثم وضعت عليها البيانات في برنامج الإليستريتور بعد سحب البيانات من برنامج أكسل ثم قمت بإضافة النصوص في إنديزاين. والخط هو وينسوفت برو الذي وجدته مناسباً لطبيعة الخارطة.
وأخيراً هذه هي الخطوط الرئيسة التي إستخدمتها في تصميم المطبوع الرقمي. وقد أظهر خط أدوبي عربي إمكانات جيدة في تظهير النص. والحقيقة أنه متجانس ومتوازن بشكل أفضل من كثير من الخطوط التقليدية الأخرى التي تعمي فتحات الحروف المغلقة وتحديداً حرف العين كما في خطوط منى وخط عربي ترانسبارنت الواسعة الإستخدام.
وأخيراً هذه هي الخطوط الرئيسة التي إستخدمتها في تصميم المطبوع الرقمي. وقد أظهر خط أدوبي عربي إمكانات جيدة في تظهير النص. والحقيقة أنه متجانس ومتوازن بشكل أفضل من كثير من الخطوط التقليدية الأخرى التي تعمي فتحات الحروف المغلقة وتحديداً حرف العين كما في خطوط منى وخط عربي ترانسبارنت الواسعة الإستخدام.

المشروع الثاني: ملحق كتابي عن الخطوط العربية

لم أنته من كتابة وتصميم الملحق إلا أنه قد يكون من المفيد عرض بعض نتائج ما قد بدأت به. وقد كانت تجربة البدء بالتصميم شيقة وكان بعض متعتها من إستخدام خط جميل قام بنشره شخص أفغاني هو الدكتور عبدالحميد بهيج. والخط الأصلي هو خط The Sans Arabic من تصميم لوكاس دي جروت ومنير الشعراني. وقد يتسنى لنا أن نتحدث عن مزايا هذا الخط في تدوينة لاحقة ولكني وجدته مناسباً لما له من طابع الحداثة التي تحاول الكثير من الخطوط المماثلة تحقيقها كخطوط جي إي من تصميم مراد بطرس والعديد الآخر من أمثالها التي أصبحت خطوطاً قديمة ومملة.

صفحتان متقابلتان من داخل ملحق كتاب الخطوط العربية حول صناعة الخطوط الرقمية العربية. وقد حاولت في هذا التصميم المزج بين خط أدوبي عربي للنصوص وخط ذي سانس. والتصميم كثيف على عكس ما عرضته سابقاً ولكن مع ذلك حاولت أن أوازن بين العناصر الطباعية والفراغ الذي بينها لإحداث التأثير البصري المناسب.
صفحتان متقابلتان من داخل ملحق كتاب الخطوط العربية حول صناعة الخطوط الرقمية العربية. وقد حاولت في هذا التصميم المزج بين خط أدوبي عربي للنصوص وخط ذي سانس. والتصميم كثيف على عكس ما عرضته سابقاً ولكن مع ذلك حاولت أن أوازن بين العناصر الطباعية والفراغ الذي بينها لإحداث التأثير البصري المناسب.
صفحتان متقابلتان ويظهر فيهما التباين الشديد بين العناصر التصميمية من حيث اللون والحجم أحياناً. الألوان التي أستخدمها هي تشكيلات من موقع أدوبي للألوان. ولكن الأصفر في هذا المطبوع إضافة الى التشكيلة من عندي وهي تضيف بعض الحيوية الى التشكيلة.
صفحتان متقابلتان ويظهر فيهما التباين الشديد بين العناصر التصميمية من حيث اللون والحجم أحياناً. الألوان التي أستخدمها هي تشكيلات من موقع أدوبي للألوان. ولكن الأصفر في هذا المطبوع إضافة الى التشكيلة من عندي وهي تضيف بعض الحيوية الى التشكيلة.
خط ذي سانس يتباين من حيث الطراز مع خط أدوبي عربي. فخط ذي سانس له طابع حديث بالنسبة للخطوط العربية وهو يناسب العنواين بشكل متميز. أما خط أدوبي عربي فهو مشتق من خطوط النسخ التقليدية مع محاولة إدخال بعض عناصر الخطوط الغربية وخاصة فيما يتعلق بالحروف المغلقة ودرجة التباين في ثخن ضربة الخط.
خط ذي سانس يتباين من حيث الطراز مع خط أدوبي عربي. فخط ذي سانس له طابع حديث بالنسبة للخطوط العربية وهو يناسب العنواين بشكل متميز. أما خط أدوبي عربي فهو مشتق من خط النسخ التقليدي مع محاولة إدخال بعض عناصر الخطوط الغربية وخاصة فيما يتعلق بالحروف المغلقة ودرجة التباين في ثخن ضربة الخط.

نصف الجواب

وبالرغم من أني أعرف السؤال (لأني أنا قد سألته بادئ ذي بدء في أول المقالة) إلا أني قد أكون لم أجب على كل السؤال بعد. وهذا خاصة بالنسبة لما يتعلق بالتصميم الجرافيكي. ولو كنت موضحاً العلاقة بين مجالات تصميم الخطوط والتصميم الطباعي والتصميم الجرافيكي لوضعت تصميم الخطوط في دائرة تحيط بها دائرة أكبر للتصميم الطباعي ويحيط بالأخيرة دائرة أكبر أيضاً هي التصميم الجرافيكي. هذا من حيث علاقة الإعتماد المنطقي بين هذه المجالات الثلاث. أما بالنسبة للمتخصص في إحدى هذه المجالات، فأظن أن لكل مجال منهم من هو أهله ولكن الأفضل بالنسبة لمصمم الخطوط أن يناور بين تصميم الخطوط وتصميم الصفحات للوصول الى حلول أفضل في تصميم الخطوط.

كما يجب أن أنوه أن المقصد من المقالة هو توصيل رسالتان: الأولى هي أن مصمم الخطوط لا بد له من بعض التجربة في تصميم الصفحات، والثانية هو أن بعض الخطوط العربية المتوفرة جيدة في الحقيقة ويمكن الوصول الى حلول طباعية مناسبة وحديثة كما حاولت أن أوضحه من أمثلة المشروعين في هذه التدوينة. والخطوط الطباعية المذكورة تمثل الضوء الخافت الذي سنتسترشد به في تطوير الخطوط العربية لتناسب الإحتياجات اليومية المعاصرة.

وعلى كل حال، وتكفيراً لتقصيري في توضيح العلاقة أحب أن أشارك القراء بالنسخة الأولية لملحق كتاب الخطوط العربية الذي شرعت به وهو يتعلق بصناعة الخطوط الرقمية العربية. والملحق في حد ذاته لا يزال في أوله حيث تحتوي النسخة المرفقة بهذه المقالة الخطوات الأولى فقط في عملية صناعة الخطوط الرقمية العربية. ونسأل الله أن نتمكن من الإنتهاء من هذا العمل بفضله ومنته وقدرته. (تحميل مسودة الملحق).

وختاماً لكم مني بمناسبة عيد الفطر المبارك الدعاء الى الله القريب المجيب بالقبول والبركة والخير والسلامة وأن يكشف الله عنّا البلاء وأن يصلح حالنا ويغيره الى أحسن حال.

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

الحروفية العربية التوليدية والربيع العربي

قد يكون مصطلح الربيع غصة في حلق الكثير ممن كان لهم أمل فيه. فبعد الذي جرى في سوريا ومصر وليبيا واليمن لم أعد أجد معنى كثير في هذا المصطلح. أو ربما كان هو ربيعاً بالفعل ولكن كربيع العراق المناخي كان وجيزاً وملبداً بالغبار.

ومع تصاعد غبار العنف الذي يسود هذه الدول لا يزال بعضنا يتأمل في ظاهرة الربيع العربي (والتأمل هنا بمعنى التفكر وليس من الأمل). ومن هؤلاء زميل وصديق لي هو أديب نعمة المحامي والباحث في العلوم الإجتماعية والتنمية وناشط مدني. ولأديب حظ من إسمه فهو غاية في الأدب ولطيف في الصحبة وذو شخصية مؤثرة. كما أن له نتاج فكري واسع في مجالات عمله كان آخرها كتاب “الدولة الغنائمية والربيع العربي”. وخلال فترة عمله على الكتاب كنا نتحدث في لقاءاتنا عن مشاريعنا الشخصية حتى برزت فكرة استخدام بعض أعمال الحروفية العربية التوليدية في تصميم كتابه. وقد اقترحت عليه الفكرة بعد أن عرفت موضوع كتابه لأنني كنت أرى العلاقة بين الموضوع وبين هذه الحروف التي تتجمع في كتل عشوائية على اللوحة كحراك الشباب في ميادين ثورتهم التي تيتمت. ومع أنني لم أنجز مشروعي لحد الآن (كعادتي المزمنة) فقد إنتهى الأخ أديب من مشروع كتابه وتم طبعه وقد أستخدم بالفعل التصاميم التي عرضتها عليه والتي تم توليدها من خلال أدوات الحروفية العربية التوليدية.

كتاب أديب نعمة ومشاركتي لا تتعدى العناصر الحروفية المضمنة في تصميم الكتاب. وقد قامت مايا شامي بالتصميم الطباعي.
أحترم الذين يؤلفون الكتب. وأتمنى أن يكون لي كتاب يوماً ما. ومشاركتي في كتاب أديب نعمة لا تتعدى العناصر الحروفية المضمنة في تصميم الكتاب. وقد قامت مايا شامي بالتصميم الطباعي.

ولا أدعي بأني متخصص في موضوع الكتاب وفي الربيع العربي ولكنني سأتناول الجانب التصميمي للمطبوع وذلك بالتعليق على بعض الصور لتوضيح بعض الأفكار.

تصميم الغلاف. ويوضح العنصر الحروفي المكونات الهندسية التي أضفتها الى العمل في محاولة لمحاكاة الوزن الهندسي للحروف على منهج المدرسة البغدادية للخط المنسوب.
تصميم الغلاف. ويتضمن التكوين الحروفي عناصر هندسية أضفتها الى العمل في محاولة لمحاكاة الميزان الهندسي للحروف على منهج المدرسة البغدادية للخط المنسوب.
ويتضمن محتوى الكتاب أعمال فنية صغيرة على فواصل أقسام الكتاب وفي بداياتها.
يتضمن محتوى الكتاب أعمال فنية صغيرة على فواصل أقسام الكتاب وفي بداياتها.
هذه صفحة مصورة من الكتاب وترى وضعية الأعمال الفنية الصغيرة في بداية النص. لاحظ أن مايا شامي قامت المحافظة على محاذاة مساحة النص بشكل هندسي حول العنصر الحروفي.
هذه صفحة مصورة من الكتاب وترى وضعية الأعمال الفنية الصغيرة في بداية النص. لاحظ أن مايا شامي قامت المحافظة على محاذاة مساحة النص بشكل هندسي حول العنصر الحروفي.
الفرشة المقترحة. لاحظ أنني اقترحت تداخل العنصر الحروفي مع النص بحافات محاذية لشكل العنصر. إلا أن هذا المترح لم يطبق في التصميم النهائي. كما أن تصميم النص يتضمن حافة حرة في جهة اليسار وهذا أيضاً لم يترجم الى التصميم النهائي. ولكن الذي لفت نظري خاصة هو اعتماد مايا للخط الطباعي المقترح على خلاف أغلب المطبوعات العربية التي تستخدم خط لوتس.
فرشة أعددتها لوصف كيفية تضمين الأعمال الصغيرة مع النصوص. لاحظ أنني اقترحت تداخل العنصر الحروفي مع النص بحافات تلتف مع شكل العنصر. إلا أن هذا المقترح لم يطبق في التصميم النهائي. كما أن تصميم النص يتضمن حافة حرة في جهة اليسار وهذا أيضاً لم يترجم الى التصميم النهائي. ولكن الذي لفت نظري خاصة هو اعتماد مايا للخط الطباعي المقترح على خلاف أغلب المطبوعات العربية التي تستخدم خط لوتس.
نموذج مكبر للأعمال الحروفية الصغيرة للتضمين مع النصوص.
نموذج مكبر للأعمال الحروفية الصغيرة للتضمين مع النصوص.
نموذج آخر من الأعمال الحروفية.
نموذج آخر من الأعمال الحروفية.
شكل مقترح والإمكانيات لا حصر لها. هنا تم إضافة عنصر التجسيم الناتج من إستخدام الظل.
شكل مقترح والإمكانيات لا حصر لها. هنا تم إضافة عنصر التجسيم الناتج من إستخدام الظل.

على جدران المنزل

وبعيداً عن موضوع الكتاب ومن نواتج التحضير لمعرض عن الحروفية التوليدية قمت بتأطير إحدى اللوحات الحروفية وتعليقها في صالة المنزل. وقد كنت محظوظاً لانسجام اللوحة مع المنظومة اللونية للصالة التي يغلب عليها ألوان الأرض كالبني والبيج. وتم إختيار المنظومة اللونية من بين المنظومات اللونية المتوفرة على موقع أدوبي كولر.

سميّت اللوحة "عبور البحر الأحمر" في تصوير لعبور الربيع بين مصر وسوريا. كان المفروض أن تتجه الحروف من اليسار الى اليمين، أليس كذلك. وما كل ما يتمنى المرء يدركه.
سميّت اللوحة “عبور البحر الأحمر” في تصوير لعبور الربيع بين مصر وسوريا. كان المفروض أن تتجه الحروف من اليسار الى اليمين، أليس كذلك؟ وما كل ما يتمنى المرء يدركه.

مصحف الظاهر بيبرس الثاني

ما بين الراعي والرعية

تعرض المكتبة البريطانية تحفة إسلامية أثرية وهي المصحف الذي صُنع لركن الدين بيبرس الجشناجير الذي كان في منصب عالٍ في الدولة المملوكية (ثم أصبح فيما بعد السلطان بيبرس الثاني). ويقع المصحف في سبع مجلدات مكتوبةً كلها بالذهب. ويبدأ كل مجلد منها بصفحة مذهبة تجمع بين الزخرفة الهندسية والزخرفة النباتية الدقيقة وكذلك الكتابة المزخرفة.

مصحف السلطان بيبرس في سبع مجلدات ويبدأ كل مجلد بصفحة من الزخرفة والكتابة المذهبة

وقد قام بخط المصحف محمد بن الوحيد وقام بتذهيبه  أبو بكر محمد بن المبادر المعروف بصندل وآيدغدي بن عبدالله البدري في القاهرة في الفترة 704-705 هجرية. ويعد هذا المصحف من أجمل المصاحف التي تم صناعتها كما يمثل مدى تطور الفن الإسلامي في فترة الدولة المملوكية التي قهر سلاطينها كل من المغول والصليبيين.

مقدمة السُبع الثاني من المصحف وهي مزينة بزخرفة هندسة ونباتية متداخلة.
تفاصيل للزخرفة في مقدمة السبع الثاني
صفحتان مزخرفتان في مقدمة السبع الثالث من المصحف. لاحظ أستخدام الخط الكوفي في السطرين العلوي والسفلي وخط لين في النجمة وسط الصفحتين
تفصيل للزخرفة والكتابة في الصفحة أعلاه
صفحتان من مقدمة السبع السابع في زخرفة مختلفة ولكن ضمن نسق تصميمي موحد.
تفصيل لزخرفة وخط النجمة في مقدمة السُبع السابع
صفحتان من النص وتلاحظ استثمار الخطاط للفراغ كعنصر تصميمي منسجم مع الكتابة.
تفصيل للخط المذهب من عمل الخطاط محمد بن الوحيد. العلامة المذهبة على اليمين لا تقل في صناعتها عن عمل الصائغ المتقن.
صفحة التعريف بالمصحف. وتحتوي الكثير من ألأعمال البديعة هذه الصفحة وهي اليوم تعين على معرفة صانع العمل وتاريخ صناعته.
تفصيل من صفحة التعريف والخط أقرب في تقديري الى خط التوقيع وهو محاط بزخرفة غير مذهبة.
وتحفظ كل مجلدات المصحف السبع في حافظة جلدية لا يقل جمال زخرفتها عن زخرفة مجلدات المصحف.

وكل هذا في المكتبة البريطانية بتصنيف: Add. MS. 22406-12.

كتاب أعجبني: مخطوطة بردة البوصيري

أعود بعد غيبة تجولت خلالها في مجالات عديدة. وقد كان للعمل دور في عدم تفرغي للتدوين، فالمعذرة عن هذا الإنقطاع. وحيث أني لم أكمل هدفي في هذه المدونة في مجالات الطباعة والخط العربي فكان لا بد لي أن أعود. وأسأل الله في هذا الشهر المبارك أن يوفقنا والقارئين لتحقيق ما هو خير ومفيد.

وفي هذه التدوينة أحببت أن أعرض كتاباً قديماً يتضمن قصيدة مدح نبوية هي بردة البوصيري التي كتبها محمد بن سعيد بن حماد الصنهاجي البوصيري المتوفي سنة 696 هجرية. ويعتقد أن منفذ هذه المخطوطة هو حبيب الله بن دوست محمد الخوارزمي في القرن الحادي عشر الهجري. وقد تم تنفيذ القصيدة في كتاب أنيق مستخدماً عدداً متنوعاً من الخطوط ضمن ما تعارف تسميته الأقلام الستة وهي النسخ والثلث والمحقق والريحاني والرقاع (ويختلف هذا عن خط الرقعة الذي تم ابتكاره في فترة لاحقة) وأخيراً قلم التوقيع.

والمخطوطة كما تلاحظ رائعة في تصميمها وتنفيذها. وقد كان صانعوها يُعدونها كتحف فنية بتلكيف من أصحاب المال والسلطان. وهكذا هو شأن الفنون والصناعات والحرف، لا بد لها من راع. وقد تكون مشكلة الكتاب العربي اليوم هو فقدانها للراعي. ففي الوقت الذي نرى اليوم الكتب الغربية تزخر بروائع طباعية متقنة، فإننا قلما نجد الكتاب العربي الحديث الذي يمكنك أن تصفه بالجميل، فضلاً أن تقول عنه رائع في صناعته، شكلاً ومضمونا. (أنظر تدوينة قديمة لي على هذا الرابط)

وأستعرض فيما يلي عدداً من صفحات المخطوطة مع بعض الملاحظات. وكهدية رمضانية قمت بتجميع صفحات المخطوطة في ملف PDF حيث تستطيع تحميل الكتاب كاملاً من هذا الرابط.

الصفحة الأولى من القصيدة ويلاحظ تأثير تصميم المصاحف على المخطوطة في عمومها
استخدام رائع للون الأخضر والزخرفة الزهرية المذهبة
إنسجام تام بين التذهيب ولون الصفحة وكذلك مع الزوايا الزخرفية السوداء.
هنا يدخل الإطار الفيرورزي كمكمل لوني ضمن التكوين العام الموحد للمخطوطة.
إستمرار الفيروزي والأصفر والذهبي.
تشكيلة أخرى رائعة باستخدام اللون الوردي هذه المرة. أما الزخرفة النباتية فغاية في الروعة من حيث توازن توزيعها على الصفحة وجمال خطوطها.
هنا إطار النص باللون البني مما يضفي طابع الوقار على هذه الصفحة.
الزخرفة هنا هندسية. وبالرغم من بساطة التنفيذ فإن التأثير رائع وخاصة في تقابل هذه الزخرفة مع الزخرفة النباتية في المخطوطة

وكانت النية في البداية هو عرض هذا المخطوط الجميل كمثال عن الإتقان في تصميم الصفحات في الكتب العربية القديمة، ولكن البحث جرني الى أن أكتشف أن أصل المخطوط مودع في متحف والترز للفنون. وهذا مثال آخر لموضوع التدوينة السابقة عن كنوزنا المنهوبة. إلا أن متحف والترز هذا قد عرض هذه المخطوطة مع مخطوطات أخرى من خلال تطبيق مفيد على موقع المتحف على الإنترنيت.

تطبيق لتصفح المخطوطة ومخطوطات أخرى

تصميم كتاب

من بعض محاسن هذه المدونات أنها تساعد على إظهار أسمك في المجال الذي تكتب به. ويبدو أن بعض المتابعين للطباعة العربية قد تنبهوا الى مدونتي حيث استلمت منذ شهر تقريباً دعوة للمشاركة في تصميم كتاب. والدعوة كانت من دار نشر مهمة في قطر تعد لإعداد كتاب باللغتين العربية والإنجليزية عن متحف الفن الإسلامي في الدوحة. وأرسلوا لي المواصفات المطلوبة بطي رسالتهم. وبطبيعة الحال عبأت كل مواردي للمشاركة في هذه المسابقة حيث أن قليلاً ما يصادف المرء فرصة للعمل على مشاريع من هذا القبيل.

متحف الفن الإسلامي في الدوحة

وبعدما يزيد على أسبوعين من العمل على المشروع أستطعت أن أقدم تصميماتي في الموعد المحدد، ثم انتظرت بعدها عشرة أيام أخرى حتى موعد إعلان النتائج. ولم تكن رسالة الإعتذار عن قبول تصميمي بالمفاجأة بالنسبة لي حيث أني كنت أعرف أني كنت أنافس منفرداً في ميدان تلعب فيه شركات تصميمية كبيرة. ولعل دعوتهم لي بالمشاركة كانت من باب الفضول فيما يتعلق بموضوع الحرف العربي الذي أنشره على مدونتي. ولم تحزنني النتيجة كثيراً في الحقيقة لأني كنت أنا بدوري قد نويت على الأستفادة من هذه التجربة لعرضها كمثال على هذه المدونة في حالة عدم قبول التصاميم. ولعل هذا يفيد من جهتين. الأولى في استفادة قراء المدونة من هذه التجربة. والثانية فرصة أخرى لعرض أعمالي في مجال تصميم الكتب.

التحضير للتصميم

تبدأ عمليات التصميم بتحديد الأهداف. ما هو الغرض الذي نريد تحقيقه وما هي المعايير التي أحكم بها على الحلول المقترحة لتحديد مقدار تحقيق الأهداف. وفي الحالة التصميمية التي نحن بصددها تم ذلك من قبل جهة دار النشر التي طلبت المقترحات حيث زودتني بالتفاصيل والمواصفات بشكل مناسب. وفهم هذه المتطلبات ضروري جداً لتقديم الحلول المناسبة لذا قمت بدراستها جيداً قبل الشروع باعمال التصميم الفعلية.

وكان مهماً عندي أن أعرف حجم الكتاب في الواقع، حيث سيملي عليّ حجمه وأبعاده الكثير من الاختيارات التصميمية لاحقاً كشكل الصفحة وتوزيع مساحات النص والأشكال الموزعة عليها وكذلك حجم الحروف المستخدمة لكل من النص والعناوين. وبعد بحث سريع باستخدام الجوجل استطعت أن أجد موقعاً يبين طرق احتساب سمك الكتاب من معطيات وزن الورق وعدد الصفحات حيث أن هذا الموقع يوفر آلة حاسبة متخصصة لاحتساب سمك الكتاب، بالإضافة الى معلومات مفيدة في أبعاد الغلاف المقوى. وباستخدام نتائج هذا الحساب صنعت نموذجاً للكتاب (خالي من الطباعة، طبعاً) لأستطيع فهم “الشئ” الذي أنا بصدد تصميمه.

1. مع العلبة 2. الكتاب المفتوح 3. الشكل الخارجي 4. كتاب في اليد خير من عشرة على الشجرة
وقد تفاجأت بحجم الكتاب حيث كان تصوري عن حجم الكتاب بحكم موضوعه يختلف بالمرة عن المجسم الذي برز أمامي. وقد تصورت أن الكتاب سيكون أكبر لاحتوائه على صور مقتنيات المتحف الثمينة والتي تصلح لعرضها بالقطع الكبير. ولكن حجمه لم يكن كذلك وبدا لي مثل الكتب المنهجية للمدارس والجامعات. وعلى كل حال كان هذا هو مطلبهم وكان تصنيع الكتاب خطوة مهمة بالنسبة لي للحصول على تصور صحيح للتصميم المطلوب.
التصميم يخدم المحتوى

وكان لا بد لي من فهم أكثر للمحتوى المتوقع للكتاب لأن التصميم في النهاية يجب أن يبرز المحتوى ويرسم الهيئة الظاهرة للموضوع من خلال التصميم الطباعي. وعدت الى الإنترنيت للبحث في موضوع المتحف ومقتنياته وعن الشخص المعين لإعداد الكتاب وأمور تفصيلية أخرى. وقد خطر لي أن أتصل بدار النشر للسؤال عن المادة المصورة لاستخدامها في التصميم المقترح ولكني لم أفعل ذلك لعثوري على الكثير من الصور المفيدة على ألإنترنيت. ولعله كان من الأفضل الإتصال المباشر مع الأشخاص المسؤولين في دار النشر والتحدث معهم لأسباب عديدة منها زيادة معرفة كل من الطرفين بالمقابل مما يقوي طبيعة التعامل والتعاون على إنجاز المهمة. وأرى أن العلاقات المهنية الأنسانية مهمة ولا يمكن اختزالها الى المراسلات عبر الإنترنيت وبالتالي يكون مفيداً جداً توطيد العلاقة عن طريق التحدث أو المقابلة الشخصية أن أمكن.

ثمار الإنترنيت

أدوبي سويت (very sweet)

يقول روبرت برنجهرست الذي حدثتكم عنه، أنه في الوقت التي تحولت فيه الطباعة الى صناعة ثقيلة (بحكم الأجهزة الحديثة العملاقة) فإن التصميم الطباعي بالمقابل عاد الى أول عهده كصناعة منزلية بفعل الحواسيب الشخصية. وقد كان ذلك (الصناعة المنزلية) يصف حالي تماماً وأنا أخوض في غمار برامج أدوبي معدلاً في الصور في فوتوشوب وراسماً للأشكال في أليستريتور ومنضداً للصفحات في إنديزاين وأنا أرتدي بيجامتي في راحة منزلي على مسافة حميمة من المدفأة. وقد كان يخطر ببالي وأنا في تلك الحالة أني كنت أنافس المكاتب ذات العدة والعدد وهم في حالة استنفار ببزة العمل. ولكني كنت أشيح بهذه الأفكار وأركز على التصميم في النهاية،  فقد كان عندي كل ما يلزمني. (أو هكذا كنت أظن)

حروفهم وحروفنا

يُغنى هذا العنوان على لحن “كتبهم وكتبنا” و”مواقعهم ومواقعنا (سود مواقعنا)” وما هذان بموالين ولكنهما تدوينتان كنت قد كتبتهما سابقاً لاستثارة الغيرة والهمم. ففي حين أني احترت في اختيار الحروف اللاتينية للنسخة الإنجليزية من التصميم لتنوع الحروف اللاتينية وكثرتها وجمال تصاميمها، احترت أكثر ودخت السبع دوخات في اختيار الحرف العربي لعكس الأسباب تماماً. كان عندي حرف ياقوت أصيل من الشركة وحرف منى باسمائه الأخرى وحرف وينسوفت برو المضحك. إلا أني لم أصل الى قناعة مناسبة لاستعمال أياً منها في التصميم. ووطنت نفسي إن انتهيت من هذا التصميم لأبحثنّ في هذا الموضوع لعلي أجد ما يناسبني للمشاريع القادمة. وكانت حروف محمد حسن الشنقيطي بمثابة البلسم الشافي حينما وجدتها مناسبة للإستخدام في العناوين. وبالمناسبة فقد لاحظت مؤخراً أن حروف محمد حسن أصبحت أكثر ظهوراً في المطبوعات والإعلام وأسأل الله مخلصاً أن يأخذ محمد حسن حقه منها.

النتائج

وفي ما يلي صور تصاميم الكتاب (كما تستطيع رؤية فكرة التصاميم المقترحة على هذا الرابط):

الغلاف للبديل الأول للنسخة العربية
تصميم الصفحات - أستخدمت اللون الرمادي كخلفية للصور لمحاكاة طريقة عرضها في المتحف
غلاف البديل الثاني - عربي
البديل الأول بالإنجليزيالصفحات الداخلية الإنجليزية للمقارنة
الصفحات الإنجليزية - البديل الثاني

التجربة المستفادة

ولا بد لي الآن أن ألخص التجربة المستفادة من هذا الدرس.

  1. بالرغم من أني مقتنع بالتصاميم التي أنتجتها ولكن مهمة من مثل هذه كانت تستوجب عمل الفريق. وإقتصاديات الصناعة المنزلية لا تعني العمل حرفياً من المنزل بل أن المصطلح الذي اختاره برنجهرست (cottage industry) يعني الصناعة الصغيرة في فحواها. ومع أني لا أنافس برنجهرست في إنجليزيته، خاصة أنه شاعر ومصمم طباعي في ذات الوقت، فإني أحور المصطلح في حالتنا هذه الى (boutique industry). وترجمتها في مجال التصميم الطباعي هو مكتب صغير مكون من بضعة أفراد يتخصص كل منهم في جانب معين من جوانب المهنة. وفي ظل هذا الترتيب ستكون كمية الأفكار والسرعة في تنفيذها أكبر بكثير من حالة شخص واحد يعمل منفرداً. وهذا خاصة حينما يكون التكليف هو تصميم كتاب والذي يعد الى حد ما من الأعمال التصميمية المعقدة.
  2. وجدت صعوبة في إبراز الطابع الأدبي والشعري لمادة الكتاب. وكان عدم توفر الحروف الطباعية المناسبة عاملاً مهماً في زيادة هذه الصعوبة. ودور الحروف الطباعية مهم حيث أن طابع الحروف التصميمي غالباً ما يرتبط بمناخ ثقافي معين. ولعل من المفيد عمل محاولات وتحضير وصْفات لنمط الصفحات التي يمكن أن تصادفنا مستقبلاً في مسار العمل كنماذج لصفحات الشعر أو الكتب الفنية أو التعليمية وهكذا.
  3. بالرغم من الإمكانيات الهائلة لبرنامج إنديزاين، إلا أني لم أستطيع بناء تكوينات الصفحات على أسس النسب الجمالية (كالنسب الذهبية مثلاً) كما كنت أفعل في تصميم الصفحات بالطرق التقليدية باستخدام الورق وأدوات الرسم الهندسي. ففي برنامج إنديزاين يكون عليك أن تعرف مسبقاً تقسيمات الصفحة وتحدد تبعاً لذلك مواقع وأحجام المستطيلات التي ستستوعب مكونات الصفحة من نص وصور وجداول وعناوين وارقام الصفحات وغير ذلك. واعتمدت في النهاية على حسي البصري لتحديد هذه المساحات.

كتبهم وكتبنا

تعرفت على عليّ في القاهرة حينما أبعدت عائلتي عن العراق للعيش في مصر أربعة سنين “حلويين” حتى عام 1974. كان عليّ من عائلة ميسورة من أب مصري وأم إيطالية. وكانت دراسته الأبتدائية في مدرسة أمريكية في إسبانيا فكان لذلك منذ صغره يعرف لغات عدة. 

الكاميرا آلة زمن.عليّ وأنا سنة 1974

 

وقد لائمت تطلعات عليّ تطلعاتي العلمية تماماً. فقبل انتقالي الى القاهرة كان لي في بغداد نشاطات علمية عديدة منها مختبرلتجاربي وجمعية الفضاءالتي أسستها وكتيبات صغيرة كتبتها أو ترجمتها عن موضوع الفضاء. فجاءني عليّ بأفكار علمية جديدة منها ماكنة الحركة الدائمة حيث قمنا بخطط عديدة في محاولة ابتكار هذه الماكنة التي تتحرك بشكل مستمر دون الحاجة الى أي نوع من أنواع الوقود. لم نصل الى نتيجة بالطبع ولكن الذي انطبع في فكري هو إمكانية تعديل أشكال المواد وصياغتها بأشكال معينة  للحصول على قدرات ومبتكرات جديدة.

 

إهتمامي بالكتب منذ صغري: كتبي الأولى تأليفاً وترجمة

 

ولكن أكثر ما أعجبني في عليّ هو انغماسه في الكتب التي كان يشتريها. كان بإمكانه يومذاك شراء الكتب المدرسية الأجنبية الأنيقة. وكان يقرأها، بل يعيشها بشغف ويظل يحكي لي ما قرأه ويخطط لفعل تجربة كذا وكذا. ولو رأيت ما كان يقرأ فإنك لن تتعجب. فالكتب التي حصل عليها كانت غاية في جمال الشكل والمحتوى. الطباعة أنيقة والألوان جميلة والتنضيد محكم والرسوم موضحة بل ملهمة والمادة العلمية والفكرية فيها ممتازة كذلك. بل حتى رائحة الكتاب جميلة ومناسبة. لم تكن عطراً. بل رائحة نظيفة وحديثة تناسب مع الشكل الأنيق الذي تصدر منه. 

كتبهم

 

كتبنا

 

وشبابنا اليوم يعيشون في غربة عن الكتاب ولعلهم لا يلامون كثيراً على ذلك. فماذا في الكتاب العربي مما قد يجذبهم إليه. لا بد من تغيير المطبوع العربي شكلاً ومضموناً وبخاصة الكتاب المدرسي. وقد نسخت لكم بعض الصفحات الداخلية من عنية من الكتب التعليمية من مكتبتي. أنظروا إلى دواخلها وقارنوا الشكل والمحتوى مع ما درستم أنتم فيه. الكل يتحدث عن ضرورة تغيير المناهج وأنا أقول نعم، ولكن ليس لتحقيق أهذاف من ينادي بذلك من الغربيين الذي يريدون تغريب الشباب العربي ليجعلوه أكثر “غرابة” مما هو عليه اليوم. نريد مناهج حديثة وجميلة تحبب العلم والأدب والدين والفكر والفن لشبابنا وكتباً جادّة ومتطورة لقارئنا. 

دواخل كتاب نشاط في اللغة الإنكليزية. الصور بريشة رسام ياباني مشهور

 

دواخل كتاب عن مكائن ليوناردو بالإسبانية

 

صور الكتاب أنيقة وواضحة المعنى