Posted by: خالد محمد خالد | يناير 27, 2010

كتبهم وكتبنا

تعرفت على عليّ في القاهرة حينما أبعدت عائلتي عن العراق للعيش في مصر أربعة سنين “حلويين” حتى عام 1974. كان عليّ من عائلة ميسورة من أب مصري وأم إيطالية. وكانت دراسته الأبتدائية في مدرسة أمريكية في إسبانيا فكان لذلك منذ صغره يعرف لغات عدة. 

الكاميرا آلة زمن.عليّ وأنا سنة 1974

 

وقد لائمت تطلعات عليّ تطلعاتي العلمية تماماً. فقبل انتقالي الى القاهرة كان لي في بغداد نشاطات علمية عديدة منها مختبرلتجاربي وجمعية الفضاءالتي أسستها وكتيبات صغيرة كتبتها أو ترجمتها عن موضوع الفضاء. فجاءني عليّ بأفكار علمية جديدة منها ماكنة الحركة الدائمة حيث قمنا بخطط عديدة في محاولة ابتكار هذه الماكنة التي تتحرك بشكل مستمر دون الحاجة الى أي نوع من أنواع الوقود. لم نصل الى نتيجة بالطبع ولكن الذي انطبع في فكري هو إمكانية تعديل أشكال المواد وصياغتها بأشكال معينة  للحصول على قدرات ومبتكرات جديدة.

 

إهتمامي بالكتب منذ صغري: كتبي الأولى تأليفاً وترجمة

 

ولكن أكثر ما أعجبني في عليّ هو انغماسه في الكتب التي كان يشتريها. كان بإمكانه يومذاك شراء الكتب المدرسية الأجنبية الأنيقة. وكان يقرأها، بل يعيشها بشغف ويظل يحكي لي ما قرأه ويخطط لفعل تجربة كذا وكذا. ولو رأيت ما كان يقرأ فإنك لن تتعجب. فالكتب التي حصل عليها كانت غاية في جمال الشكل والمحتوى. الطباعة أنيقة والألوان جميلة والتنضيد محكم والرسوم موضحة بل ملهمة والمادة العلمية والفكرية فيها ممتازة كذلك. بل حتى رائحة الكتاب جميلة ومناسبة. لم تكن عطراً. بل رائحة نظيفة وحديثة تناسب مع الشكل الأنيق الذي تصدر منه. 

كتبهم

 

كتبنا

 

وشبابنا اليوم يعيشون في غربة عن الكتاب ولعلهم لا يلامون كثيراً على ذلك. فماذا في الكتاب العربي مما قد يجذبهم إليه. لا بد من تغيير المطبوع العربي شكلاً ومضموناً وبخاصة الكتاب المدرسي. وقد نسخت لكم بعض الصفحات الداخلية من عنية من الكتب التعليمية من مكتبتي. أنظروا إلى دواخلها وقارنوا الشكل والمحتوى مع ما درستم أنتم فيه. الكل يتحدث عن ضرورة تغيير المناهج وأنا أقول نعم، ولكن ليس لتحقيق أهذاف من ينادي بذلك من الغربيين الذي يريدون تغريب الشباب العربي ليجعلوه أكثر “غرابة” مما هو عليه اليوم. نريد مناهج حديثة وجميلة تحبب العلم والأدب والدين والفكر والفن لشبابنا وكتباً جادّة ومتطورة لقارئنا. 

دواخل كتاب نشاط في اللغة الإنكليزية. الصور بريشة رسام ياباني مشهور

 

دواخل كتاب عن مكائن ليوناردو بالإسبانية

 

صور الكتاب أنيقة وواضحة المعنى


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: